أخبار سوريامرآة البلد

“ليسوا أول الفاسدين”.. نظام الأسد يحجز على أموال مدير عام الاتصالات و8 من رؤساء أقسام الشركة

(الإنترنت – مرآة سوريا) أعلنت وزارة المالية التابعة لنظام الأسد عن الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لموظفين في “الشركة السورية للاتصالات” وعلى رأسهم مدير عام الشركة.

وتناقلت صفحات ومواقع إعلام النظام قرار الحجز الذي طال الأموال المنقولة وغير المنقولة لـ/9/ موظفين في الشركة السورية للاتصالات، وهم المهندس «ب.ب» مدير عام الشركة، والمهندس «س.ح» معاون المدير العام، و«أ.ح» مدير الشؤون القانونية، كذلك المهندس «أ.س» مدير الإدارة التجارية، و«ر.ا» مدير المشتريات والأصول الثابتة، و«ه.ا» رئيس قسم إدارة الموردين، و«ه.أ.ا» رئيس دائرة المصادر الاستراتيجية، و«خ.غ» من مديرية الشؤون المالية، وأخيراً «ف.م» مدير التشغيل في الشركة.

وبقيت أسباب الحجز مجهولة إذ لم يوضح القرار سبب الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة لمسؤولي الاتصالات المذكورين، مكتفياً بتبيليغ وتنفيذ القرار.

وانتقد موالون للنظام إخفاء أسماء المحجوز على أموالهم مطالبين بنشر الأسماء والصور وجعلهم عبرة لغيرهم ممن يسرقون وينهبون أموال الخزينة.

ودعا موالون للنظام لنشر أسماء المشمولين بقرار الحجز وعدم الاكتفاء بالحرف الأول أو ترميز الأسماء حرصاً على أحاسيسهم ومشاعرهم من الفضيحة.

وقالت فاتن نجار تعليقاً على الخبر: “يعني ليش احرف الاسماء وليس الاسماء كاملة منشان ماتنجرح احاسيس الحرامية والفاسدين؟؟؟ فيما رأت هزار ترماز ان يتم كشفهم بالاسم وفضحهم ليكونوا عبرة لغيرهم فقالت: “لازم ينفضحوا بالاسماء وتطلع صورهن بنشرات الاخبار خلي غيرهن يتعظ شوي ويعرف انه مافي شي بيدوم ولا المصاري بتعمي القلوب قبل العيون وماحدا لح يتعظ”.

وأشارت رحاب صقر إلى أن مدير عام الاتصالات ليس الفاسد الوحيد والذي يتم ترقيته لاحقاً إلى رتبة وزير قائلة: “ع أساس هوي الوحيد الفاسد لسى كاتبين أسمائين بالأحرف ع شو عم تخبو الأسماء بكرة بيترقى بصير الوزير”.

يشار إلى أن شركة الاتصالات هي إحدى الشركات الرابحة بين مؤسسات ودوائر البلد التي تفرغ جيوب المواطنين مقابل حفنة متواضعة من الخدمات. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *