أخبار سوريامرآة البلد

محلي مدينة الباب يطلق مشروعاً لبناء 1500 شقة لإيواء المهجرين

(متابعة – مرآة سوريا) أطلق المجلس المحلي لمدينة الباب مشروعًا لإيواء المجهرين في مخيمات المدينة، يتضمن إنجاز 1500 شقة سكنية، لاستيعاب 1500 عائلة.

وقال رئيس المجلس المحلي في مدينة الباب، جمال عثمان، لعنب بلدي اليوم، الثلاثاء 7 من آب، إن المجلس سيقوم بتخصيص أرض أملاك عامة، وتقديم المخططات الهندسية المطلوبة، وتخصيص محاضر لبناء مسجد ومدرسة والخدمات الأخرى.

وأضاف عثمان، “سيقوم بتخصيص مساحة 100 متر مربع لكل شقة سكنية، وتتألف كل شقة من غرفتين ومنافعها، وسيقوم المجلس بتقديم المساعدة لإنجاز الصرف الصحي”.

وستؤوي هذه المنازل “النازحين في مخيم الشرقية ومخيم وقف الديانة، ومن ثم ستقوم الإدارة بقبول النازحين وفق أسس تم إقرارها، تقوم على إيواء النازحين الأكثر حاجة للمسكن”.

ويستهدف المشروع الفئات الأكثر تضررًا وحاجة إلى المساكن وهم الأيتام وأصحاب الإعاقات والأسر التي ليس لها معيل.

وسيتم تنفيذ المشروع بدعم من منظمة “آفاد” التركية، وتجار من الغوطة الشرقية، بالتعاون مع المجلس المحلي لمدينة الباب.

رئيس المجلس المحلي، جمال عثمان، أكد لعنب بلدي أن العمل بدأ لبناء هذا التجمع السكني على أرض قريبة من قرية الحدث، ومن المفترض أن تكون مدة تنفيذه ستة أشهر، ويمكن تمديدها بحيث لا تتجاوز عامًا واحدًا.

وتحول الشمال السوري بفعل حملات التهجير القسري من بقية أنحاء سوريا إلى قبلة للمهجرين، وتعد مدينة الباب ثالث أكبر النواحي السورية استقبالًا للمهجرين، وفق تقرير لفريق “منسقي الاستجابة” في شمالي سوريا.

المصدر
عنب بلدي
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *