أخبار سوريامرآة البلد

مسؤول في اتصالات الأسد: وداعاً لـ “الإنترنت غير المحدود” وبطاقات بأسعار أغلى

(الفيسبوك – مرآة سوريا) قال فراس البدين، مدير التسويق في وزارة اتصالات الأسد، أن الوزارة بدأت بدراسة قرار لتحويل حزم الإنترنت المنزلية والمكتبية ADSL غير المحدودة، إلى باقات محدودة السعة وفق ثلاثة أصناف.

واضاف مسؤول الاتصالات وفق ما ذكرت وسائل إعلام موالية للنظام السوري: “لم يعد هناك لا محدودية مطلقة في استخدام الانترنت، ولتحقيق العدالة بين المشتركين سيتم إطلاق بطاقات مفتوحة لذوي الاستهلاك الكبير بأسعار أعلى من البطاقات المحددة لذوي الاستهلاك المتوسط والقليل، وهذا الإجراء متبع في كل دول العالم”.

وتابع البدين: “سيصبح خط الإنترنت الحالي ADSL عبارة عن باقات محدودة ومخصصة لمتصفحي الانترنت، وباقات للتحميل المحدود، وباقات غير محدودة والتي ستكون الأغلى سعراً”.

وأكد البدين أن “ما نُشر حول زيادة سرعة الانترنت أربعة أضعاف غير دقيق، وما جرى فعلياً هو زيادة سعة الكوابل البحرية والتي باتت تسمح لاستقبال حزم انترنت تعادل أربعة أضعاف الحزم الحالية وذلك حين الحاجة لها”.

وعلق متابعون على تصريحات مسؤولي الاتصالات حول سعي الوزارة تطبيق الإنترنت من عدم المحدودية إلى المحدودية وعبروا عن استيائهم من هذا التوجه بينما كانت المطالبات بزيادة سرعة الانترنت أضعافاً.

وتعد خدمة الإنترنت في سوريا من أسوأ الخدمات التي تقدم للمواطن في سوريا نتيجة التضييق الأمني وتحكم حكومة الأسد بجميع أنواع الاتصالات ومراقبتها لمستخدمي الإنترنت.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *