مرآة البلد

معركة ريف حماه تتسبب بفقدان سهيل الحسن لواحد من كبار مرافقيه

فقد العقيد سهيل الحسن، الذي يتزعّم ميليشيا “الفهود” التابعة للمخابرات الجوية في نظام الأسد، أحد الضباط الكبار المقربين منه خلال المعارك الدائرة حاليًا في ريف حماه.

و يحرص العقيد الحسن، الذي يلقبه مؤيدوه بـ “النمر” على إحاطة نفسه بعدد من الضباط و الشخصيات التي تعدّ يده اليمنى و “مخالبه” البارزة في المعارك.

 و قتل “فؤاد الصالح”، وحيد والديه، و الذي كان يترأس مجموعة “الفهد 6″، بعد أن أمضى عدة سنوات كمرافق مقرب للعقيد النمر، في حمص و حلب و ريف اللاذقية و حماه.

و تطوع الصالح، الحاصل على شهادة جامعية في إدارة الأعمال في ميليشيا “قوات النمر” التي تديرها المخابرات الجوية عن طريق سهيل الحسن.

و كان “النمر” قد فقد في أوقات سابقة كبار مرافقيه، أهمهم علي الحجي، مؤسس ميليشيات الفهود، و الذي قتل صيف العام الماضي.

و لحق “علي الحجي” أخوه “محمد” الذي خلفه و احتل مكانة “اليد اليمنى” للنمر، إلى أن قتل أوائل عام 2016 الجاري.

كما فقد “النمر” العميد ياسين محي الدين عثمان، و “محمد كلثوم” و غيرهم.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *