مرآة العالم

مقتدى الصدر: ما يجري في سوريا “صراع جبابرة”

(متابعة – مرآة سوريا) دعا زعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر، إلى حوار إقليمي لإنهاء معاناة الشعب السوري، واصفًا ما يحدث بـ”صراع الجبابرة”.

وقال الصدر، في رد على سؤال وجه له بشأن رأيه إزاء الأحداث التي تشهدها سوريا، اليوم الاثنين 19 مارس/آذار، إن “ما يحدث في سوريا من صراع الجبابرة لهو أمر ممقوت عقلاً وشرعاً بل وقانوناً”، مبينا: “لن ينال الجبابرة إلا ازدياد سطوتهم وطغيانهم وما المتضرر إلا المدنيين بل الشعب عامة، فقلد هجروا وهاجروا وقتلوا بغير حق إلا أن قالوا نريد سوريا بلا إرهاب ولا طغيان لا ذنب لهم إلا أن كانوا يريدون العيش بسلام وأمن وأمان”، وذلك وفقاً لموقع “السومرية نيوز”.

وطالب الصدر بـ”تفعيل الحوار وتحكيم العقل والمنطق بل الإنسانية”، مشدداً على ضرورة أن”تفعل المنظمات الدولية الإنسانية دورها.

ودعا زعيم اليار الصدري إلى “حوار إقليمي لإنهاء معاناة الشعب السوري الشقيق لإبعاد شبح الإرهاب أولا ثم العمل الجاد من أجل تشكيل حكومة تمثل الشعب بكل أطيافهم”، معتبراً أن “من أقل حقوقهم هو تقرير مصيرهم لا أن يتحكم الجبابرة بمصيرهم”.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *