أخبار سوريامرآة البلد

ميليشيا الدفاع الوطني تهاجم حاجزاً لـ”شبيحة” الأمن الجنائي في حلب

(متابعة – مرآة سوريا) هاجمت ميليشيا الدفاع الوطني “الشبيحة” أحد حواجز الأمن الجنائي التابع لنظام الأسد في منطقة الخالدية بمدينة حلب، ما تسبب بحدوث حالة من الذعر بين سكان المنطقة.

وقالت مصادر محلية إن مجموعة مسلحة تابعة لميليشيا الدفاع الوطني الموالية لنظام الأسد، هاجمت أحد الحواجز التابعة لفرع “الأمن الجنائي” في منطقة ” الخالدية “، وقاموا باعتقالهم لبضع ساعات وقطعوا الطريق أمام السيارات المدنية في المنطقة لعدة ساعات.

وأوضحت المصادر، أن سبب الاشتباك بين الطرفين هو قيام “الأمن الجنائي” باعتقال أحد عناصر ميلشيا الدفاع الوطني لأسباب مجهولة، وهذا ما دفع الميليشيا إلى الرد بالهجوم واعتقال عناصر الحاجز للمطالبة بالإفراج عن العنصر المعتقل.

وتعيش محافظة حلب وبشكل خاص الأحياء الشرقية في المحافظة التي كانت تحت سيطرة فصائل الجيش الحر وسيطرت عليها قوات النظام بدعم روسي نهاية العام 2016، تعيش حالة من الفوضى وغياب الأمان وانتشار لمجموعات “الشبيحة”.

المصدر
بلدي نيوز
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *