أخبار سوريامرآة البلد

نظام الأسد يبلغ “نفوس الحسكة” بوفاة 600 شخص كانوا معتقلين في سجونه

(متابعة – مرآة سوريا) أرسل مسؤولو النظام في دمشق مؤخرا قرارا إلى محافظة الحسكة يقضي بالشروع في إجراءات تثبيت وفاة مئات الأشخاص كانوا معتقلين في سجون النظام.
وقال قريب أحد الضحايا لـ”زمان الوصل” إن دائرة السجل المدني (النفوس) في مدينة الحسكة تسلّمت يوم أمس قراراً للمباشرة بإجراءات تثبيت وفاة أكثر من 600 شخص قضوا تحت التعذيب بسجون النظام، مشيراً أن قريبه اعتقل منذ سنوات على خلفية مشاركته بالاحتجاجات ضد نظام بشار الأسد.
وأضاف الرجل أن النظام أبلغ الأهالي بوفاة أبنائهم وأورد أسبابا مختلفة للوفاة، لافتا إلى أن هذا القرار شكل صدمة كبيرة في المحافظة لأنه يعتبر قرارا بنصب 600 خيمة مأتم لأشخاص كان أهلهم يأملون أن يعودوا إليهم أحياء.
منذ بداية تموز يوليو الجاري، أرسل النظام قوائم تضم أسماء مئات الضحايا إلى دوائر السجل المدني في كل محافظة من محافظات البلاد، في محاولة لكشف مصير بعض المغيبين والمعتقلين على طريقته.
ويعتبر ملف المعتقلين أبرز الملفات المطروحة على طاولة المفاوضات ضمن مساري “جنيف” و”سوتشي” مع نظام الأسد، الذي يماطل في تطبيق قرارات جنيف والقرارات الدوليّة منها القرار “2254” ويرفض السماح بلجان تحقيق بمصير عشرات آلاف المعتقلين في سجونه.
المصدر
زمان الوصل
الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *