مرآة العالم

يدعو إلى “حرب أهلية” داخل أمريكا.. تسجيل صوتي يكشف أسرار اجتماع ترامب مع قادة إنجيليين

نشرت وسائل إعلام أمريكية تسجيلًا صوتيًّا مسرّبًا، قالت أنه خلال اجتماع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع قادة دين ومحافظين من الطائفة الإنجليلية.

وحسب نيويورك تايمز الأمريكية، فإن الاجتماع انعقد مساء الاثنين الماضي، في البيت الأبيض بحضور ترامب وقادة إنجيليين عل مائدة طعام أقامها ترامب على شرفهم.

وحذّر ترامب خلال الاجتماع أنّ حزبه (الحزب الجمهوري) في حال خسر الأغلبية في الكونغرس الأمريكي عقب انتخابات نوفمبر/تشرين الثاني المقبل؛ فإنّ هذا سيدفع بموجات عنف في البلاد. حسب تعبيره.

ونشرت نيويورك تايمز التسجيل المسرّب خلال الاجتماع المذكور، وحسب الصحيفة فإن ترامب وجه كلامه لرجال الدين والوعاظ الإنجيليين قائلًا لهم: “إنها ليست انتخابات عادية بل هي استفتاء على حرية الكلام والدين، ولو فقدنا الأغلبية في الكونغرس فإنكم ستفقدون كل شيء”. مشيرًا بهذا في حال فوز الحزب الديمقراطي المنافس التقليدي للحزب الجمهوري في الولايات المتحدة.

وحسب التسجيل، فقد أضاف ترامب قائلًا: “إنها ليست مسألة ما تحبه أو ما تكره، إن المسألة هي أننا سنفقد كل شيء قمنا به حتى الآن، وسوف يقومون به بسرعة ومع العنف. نعم هناك عنف، عندما تنظر إلى “أنتيفا” (حركة مناهضة للفاشية)، هؤلاء أناس عنيفون”.

ولفتت نيويورك تايمز إلى أنه ليس من الواضح ماذا يعني ترامب بالعنف، وعن من يتحدث بالتحديد.

من جانب آخر امتنعت المتحدثة باسم البيت الأبيض عن الردّ على سؤال أحد الصحفيين، فيما لو كان ترامب يقصد الديمقراطيين من خلال حديثه المسرّب. كما أنها لم تعلّق على كيفية ربط ترامب الديمقراطيين بالمحتجين المناهضين للفاشية، المعروفين اختصارًا بحركة “أنتيفا”.

أما صحيفة الغارديان البريطانية فقد علقت على التسجيل المسرّب، بأنّ الرئيس الأمريكي ترامب يستخدم لغة جماعات الضغط المسلحة اليمينية.

بينما لم تتحرج وسائل إعلام أمريكية أخرى من وصف التسجيل المسرّب بالدعوة الصريحة لحرب أهلية في البلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *