أخبار متفرقة

“يمرضون ويموتون كالآخرين”.. صحيفة إيطالية: فيروس كورونا يقتل 67 كاهناً

تُوفي 67
كاهناً إيطاليّاً إثر إصابتهم بوباء “كوفيد-19” منذ بدء انتشار فيروس
“كورونا المستجد” في إيطاليا، بحسب حصيلة أوردتها وكالة الأنباء
الفرنسية نقلاً عن صحيفة مجلس الأساقفة الإيطاليين (أفينيري)، الأربعاء 25
مارس/آذار 2020.

نشرت الصحيفة
أسماء الكهنة، وغالبيتهم متقدمون بالسن، وفي بعض الأحيان نشرت صورهم، وكانت تحدثت
الثلاثاء 24 مارس/آذار عن 50 حالة وفاة. وأحدثُ حالتي وفاة أبلغت عنهما أبرشيتا
كريمونا (جنوب شرقي ميلانو في لومبارديا) ولاسبيزيا (المدينة الساحلية بجنوب
جنوى).

كما كتبت
الصحيفة أن “الكهنة يمرضون ويموتون مثل الآخرين، وربما أكثر من
الآخرين”.

وفاة 22 كاهناً
في بؤرة الفيروس بإيطاليا

قبل أسبوعين،
طلب البابا فرنسيس من الكهنة التحلي “بالشجاعة للخروج والذهاب لرؤية”
المرضى. وجاء هذا الطلب في 10 مارس/آذار، في وقت طلبت الحكومة الإايطالية من
المواطنين الحد من تنقلاتهم وتجنُّب التواصل مع مرضى “كورونا المستجد”.

إذ توفي 22
كاهناً، بينهم أسقف في أبرشية بيرغامو (لومبارديا) المدينة التي تسجل أعلى عدد
حالات في إيطاليا. وكانت أعمارهم تتراوح بين 59 و91 عاماً. وتوفي ثلاثة كهنة تتراوح
أعمارهم بين 79 و86 عاماً في بريشا (لومبارديا) البؤرة الأخرى للمرض.

بينما أبلغت
أبرشية ميلانو (لومبارديا) عن ست وفيات، وكذلك فعلت بارما في إيميليا رومانيا.
وسُجلت حصيلة مماثلة في كريمونا حيث تُوفي كاهن يبلغ من العمر 104 سنوات.

فيما أصغر كاهن
تُوفي بالوباء هو أليساندرو برينيوني (45 عاماً)، وهو الأول أيضاً في جنوب إيطاليا
بأبرشية ساليرنو (كامبانيا، جنوب نابولي). وأشارت الصحيفة الى إصابة عشرات الكهنة
الآخرين، بعضهم في حالة خطرة.

حصيلة 67
كاهناً لا تشمل الراهبات والرهبان أو المبشرين. ونشرت الصحيفة أسماء سبعة من هذه
المجموعة توفوا بسبب الوباء.

أكثر من 7500
وفاة في إيطاليا

يأتي الإعلان
عن عدد رجال الدين المسيحيين الذين قضوا بسبب كورونا، في حين قالت وكالة الحماية
المدنية الإيطالية، الأربعاء، إن إجمالي عدد الوفيات الناجمة عن تفشي فيروس كورونا
ارتفع إلى 7503 بعد تسجيل 683 حالة وفاة جديدة، وهو ما يعكس تراجعاً في العدد
اليومي للوفيات بعد قفزة في اليوم السابق.

إذ توفي 743
شخصاً، الثلاثاء، بعد تسجيل 602 حالة وفاة يوم الإثنين، و650 يوم الأحد، ورقم
قياسي مرتفع يوم السبت بلغ 793، كان أعلى عدد يومي للوفيات منذ ظهور التفشي هناك
يوم 21 فبراير/شباط.

كما قالت وكالة
الحماية المدنية، إن إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة في إيطاليا ارتفع إلى 74386
من 69176. ولم يكن رئيس الوكالة، أنجيلو بوريلّي، حاضراً في المؤتمر الصحفي
المعتاد لشرح البيانات، لأنه أُصيب بالحمى الأربعاء، ويجري فحصه بشأن إصابته
بالفيروس.

من بين من
كانوا مصابين بالمرض على مستوى البلاد، تعافى 9362 تماماً، الأربعاء، مقارنة مع
8326 في اليوم السابق. ويرقد 3489 في وحدات العناية المركزة مقارنة مع 3396 في
السابق.

Powered by WPeMatico

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *