مرآة البلد

قتلى وجرحى في قصف جوي ومدفعي على مناطق متفرقة من ريف حمص الشمالي

شنّ الطيران الحربي اليوم 18أيلول/سبتمبر 2016، عدة غاراتٍ جوية على مناطق متفرقة في ريف حمص الشمالي، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

وقال ناشطون ميدانيون، إن مقاتلة حربية شنّت غارات جوية على منازل المدنيين في بلدة الغنطو، ما أسفر عن مقتل اثنين من المدنيين وإصابة آخرين بجروح.

وتزامناً مع القصف الجوي، قامت قوات النظام المتمركزة في جنوب شرق بلدة تيرمعلة، باستهداف البلدة بعدد من القذائف المدفعية.

واستهدف عناصر النظام الأحياء السكنية في مدينة تلبيسة بأكثر من 40 قذيفة مدفعية، ما أدى إلى وقوع عدد من الجرحى، وسط دمار كبير في منازل المدنيين.

وأفاد ناشطون بأن قوات النظام كثّفت قصفها بقذائف المدفعية والصاروخية على بلدتي السعن والفرحانية، بالتزامن مع خروج الطلاب إلى مدارسهم في أول أيام الدوام الدراسي.

وأغار الطيران الحربي على مدينة الرستن وقريتي الزعفرانة والفرحانية بالصواريخ الفراغية، ما أدى إلى إصابة عدد من المدنيين بينهم نساء وأطفال.

ورداً على القصف العنيف الذي تتعرض له بلدات ريف حمص الشمالي، قام مقاتلو المعارضة باستهداف مواقع تجمعِ قوات النظام في قرى المشرفة والمختارية والأشرفية، بعدد من القذائف المدفعية.

ويذكر أن خمسة مدنيين قضوا يوم أمس السبت وأصيب ثمانية آخرون  جراء قصف مدفعي شنته قوات النظام وانفجار قنابل عنقودية من مخلفات القصف على مدينة تلبيسة بريف حمص.

الوسوم

مقالات ذات صلة