أخبار متفرقة

شركة فرنسية تطلب من موظفاتها ممارسة الجنس مقابل الترقية في العمل!

(متابعة – مرآة سوريا) تعرضت ثلث ​النساء الفرنسيات​ للتحرش الجنسي في شركة فرنسية. وذلك بعد أن ظهرت حالات التحرش مقارنة بمسح أجراه معهد المسوح الفرنسي قبل أربع سنوات.

النساء تعرّضن لسلوك يُعرّفه القانون الفرنسي بأنه تحرش جنسي إلا أن 22 بالمئة فقط قلن إنهن شعرن بالفعل أنهن يتعرضن للتحرش. وقالت العديدات من النساء إنه طلب منهن ممارسة الجنس مقابل الحصول على ترقية في العمل.

وبعد هذه الأخبار التي انتشرت في فرنسا، صدر تقرير الأسبوع الماضي عن نفس المعهد وجد أن 12 بالمئة من النساء الفرنسيات تعرّضن للاغتصاب!

 

الوسوم

مقالات ذات صلة