أخبار سوريامرآة البلد

يتقدمهم ضابط “نجا” من مقتلة مطار الطبقة.. مصرع 7 ضباط وصف ضباط في انفجار سرفيس بالسويداء

لقي 7 من ضباط وصف ضباط النظام مصرعهم في انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة على طريق الواصلة إلى دمشق، بين قريتي الصورة وبراق في محافظة السويداء.

وجاء مصرع عساكر النظام بعد أقل 24 ساعة على مقتل 27 من مرتزقته في حادث سير على الطريق بين الرقة والسلمية.

وكانت حافلة صغيرة (سرفيس) تقل عددا من عساكر النظام قد احترقت صباح اليوم الأحد عقب مرورها فوق عبوة ناسفة زرعت على الطريق الدولية بين دمشق والسويداء، بين الصورة وبراق.

وقال مصدر يخدم في الفوج 150 دفاع جوي، إن القتلى الذين سقطوا في انفجار الحافلة ينتمون لنفس الفوج، معددا أسماءهم، وهم:
المقدم أحمد شعبو (الرقة)، الملازم أول أنس إسماعيل (حمص)، المساعد أول زكريا عمار (بانياس)، المساعد أول عبد الرحمن (مصياف) المساعد أول محمود الحسن (حلب)، الرقيب أول مصطفى بوزقلي (اللاذقية)، الرقيب أول محمد رزق (حمص).

وعلمت “زمان الوصل” أن أكبر رتبة قتلت في هذا الانفجار (المقدم أحمد شعبو)، سبق له الفرار من مطار الطبقة العسكري إبان سيطرة تنظيم “الدولة” عليه صيف 2104؛ لـ”ينجو” من مصير مئات الضباط والجنود الذي وقعوا بين قتيل وأسير في يد التنظيم حينها، في واحدة من أكبر “المقتلات” الجماعية التي تعرض لها جنود النظام خلال السنوات الأخيرة.

مرآة سوريا | زمان الوصل

الوسوم

مقالات ذات صلة