أخبار تركياأخبار سورياأخبار متفرقة

(صور) لماذا أغلقت بلدية اسطنبول عدداً من المطاعم السورية؟

(الفيسبوك – مرآة سوريا) أغلقت بلدية اسطنبول مطاعم سورية عدة في منطقة اسنيورت، بعد حملة تفتيش شملت مطاعم المنطقة ومحلات الأغذية السورية.

وقال رئيس بلدية اسنيورت، علي مراد آلاتيبه، عبر حسابه الشخصي في “فيس بوك”، الاثنين 18 حزيران، إنه أعطى الأوامر لإغلاق المطاعم ومحلات الأغذية السورية التي لا تلائم معايير النظافة.

İlçemiz Köyiçi mevkiindeki Suriye vatandaşlarına ait gıda üreten ve satan iş yerlerini denetledik. Hijyen şartlarına…

Posted by Ali Murat Alatepe on Monday, June 18, 2018

وأمهلت بلدية اسنيورت المطاعم السورية في المنطقة مدة ثلاثة أيام للالتزام بقانون اللافتات، إذ يتوجب على أصحاب المطاعم السورية خلال هذه المدة أن يضعوا لافتات لا تتجاوز فيها نسبة الكتابة باللغة العربية 25%، فيما يجب أن تكون الكتابة باللغة التركية بنسبة 75%.

كما طالبت البلدية أصحاب المطاعم السورية بضرورة تركيب “فلاتر” لسحب روائح الأطعمة بشكل لا يزعج سكان المنطقة.

وبحسب رئيس بلدية اسنيورت فإن كل شخص لا يطبق تلك التعليمات خلال المهلة المحددة سيُغلق محله ويصبح خارج الخدمة.

ويستثمر في مدينة اسطنبول عدد هائل من المستثمرين وأصحاب المشاريع الصغيرة من السوريين، حيث انتشرت المطاعم السورية بكثرة وصارت الأشهر في شوارع المدينة، بسبب تغاضي الحكومة ومنحها تسهيلات كبيرة للراغبين باستثمار أموالهم وتأسيس المشاريع، منذ لجوء السوريين عام 2011 ، وقد نعم الكثير من السوريين بمكرمة الحكومة التركية التي قررت إعفاءهم من الضرائب بينما أسس الكثير منهم مشاريع صغيرة ومحلات في قرى نائية دون مطالبتهم بالترخيص منذ سنوات.

11

ويرى الكثير من السوريين أن الحملة جاءت بعد شكاوى عدة من أتراك على بعض المطاعم السورية في اسطنبول نتيجة الإهمال المستمر وعدم الاهتمام بالنظافة، في ظل تغاضي الرقابة الحكومية عليهم لسنوات طويلة.

111

وأثار إغلاق بعض المطاعم السورية تفاعل السوريين وتاييدهم للخطوة التي راوا أنها كانت ضرورية بينما اعتبرها البعض أنها تزيد من النظرة السلبية للأتراك تجاه السوريين خاصة مع ازدياد الحملات الانتخابية والدعائية الداعية لطرد السوريين من قبل بعض  مرشحي المعارضة التركية.

1111

الوسوم

مقالات ذات صلة