أخبار سوريامرآة البلد

جريمة بشعة.. العثور على امرأة حامل مقطوعة الرأس في ريف إدلب

(خاص – مرآة سوريا) عثر الأهالي على جثة لامراة في الثلاثين من عمرها مقطوعة الرأس ومرمية بطريقة بشعة في ريف إدلب الشمالي.

وقالت مصادر أهلية لموقع مرآة سوريا إنه تم العثور على جثة السيدة “عائشة محمد حرب” 30 عاماً وهي من قرية طعوم بريف إدلب حيث أذيع البحث عنها بسبب فقدها منذ أيام أثناء عودتها من مشفى بلدة بنش بريف إدلب.  

جثة المغدورة عائشة حرب

وأضافت المصادر الأهلية أن المغدورة وجدت اليوم مقطوعة الرأس في إحدى المغر الأثرية على طريق معراتة الشلف قورقنيا شمال ادلب

جثة المغدورة عائشة

ولفتت المصادر ذاتها إلى أن المرأة المقتولة حامل منذ عدة أشهر مبينة أن السبب الرئيسي لارتكاب هذه الجريمة هو سرقة مصاغها الذهبي وأموال كانت بحوزتها.

بطاقة بحث

يذكر أن مناطق وقرى ريف إدلب تشهد فلتاناً أمنياً حيث تكثر حالات الخطف والسرقة لتصل إلى القتل في معظم الأحيان بغية الحصول على المال بأي وسيلة.

الوسوم

مقالات ذات صلة