أخبار متفرقة

سوء تفاهم كاد أن ينقل ميسي من برشلونة إلى مانشستر سيتي مقابل 70 مليون جنيه

كشف مسؤول سابق بنادي مانشستر سيتي الإنجليزي عن قصة طريفة كادت أن تنقل أسطورة برشلونة، النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى النادي الإنجليزي مقابل 70 مليون جنيه إسترليني قبل أن يصنع مجده مع البلوغرانا، ويصبح أيقونة النادي في تاريخه الحديث.

القصة التي يرويها غاري كوك الذي شغل منصب المدير التنفيذي للسيتيزنز بين عامي 2008 و2011، وقعت في أحد أيام عام 2008، حيث كان كوك قد بدأ العمل في منصبه الجديد لتوه، والحماس يغمره من أجل صنع إنجاز يذكر باسمه لدى مالك النادي في ذلك الوقت، رجل الأعمال ثم رئيس الوزراء التايلندي لاحقاً، تاكسين شيناواترا.

ونقل موقع  El Espanol الإسباني تفاصيل القصة الغريبة التي رواها كوك نفسه في مقابلة مع موقع  The Athletic الأمريكي.

مانشستر سيتي
غاري كوك بجوار تاكسين شيناواترا مالك مانشستر سيتي السابق

يقول إنه ذهب في أحد الأيام في بداية عمله إلى بيروج بيمبونغ سانت الذي كان الرجل الثاني في مانشستر سيتي بعد المالك الذي لم يكن يظهر كثيراً بحكم عدم تفرغه، كان الرجل يجري بعض التمارين الرياضية وجلسات التدليك في الصالة الرياضية بالنادي، حينما دخل عليه كوك.

وبينما كان المدير التنفيذي ينتظر انتهاء بيروج مما يفعله، كان هناك مسؤول آخر بالنادي هو بول ألدريدج، أحد الإداريين المسؤولين عن التعاقدات في فريق الكرة بنادي وستهام اللندني، قبل أن يتم الاستغناء عن خدماته بسبب تقصيره في صفقتي بيع لاعبي النادي، الأرجنتينيين كارلوس تيفيز وخافيير ماسكيرانو، حيث تم الاستغناء عن الأول إلى نادي مانشستر يونايتد عام 2007، وفي نفس الصيف انتقل ماسكيرانو إلى ليفربول، وتلقى النادي اللندني مقابلاً ضعيفاً -من وجهة نظره- في اللاعبين اللذين بيعا لاحقاً بأرقام خيالية إلى مانشستر سيتي وبرشلونة على التوالي.

وأضاف كوك واصفاً ما حدث ودفعه لتقديم عرض خرافي في ذلك الوقت لنادي برشلونة من أجل التخلي عن نجمه الأرجنتيني الشاب، فقال «كان ألدريدج يتحدث بصوت عال ونبرة سريعة إلى بيروج الذي كان ممدداً على طاولة التدليك، عن أن الأمر في سوق الانتقالات يخرج عن نطاق السيطرة، وحينها سمعت بيروج ينطق أسم ميسي، لكنني علمت لاحقاً أنه كان يقول «نعم السوق فوضوي للغاية (تُنطق كلمة فوضوي بالإنجليزية: Messy، وهو نفس النطق لاسم النجم الأرجنتيني)، لكنني في ذلك الوقت ومع الحماس المتقد لفعل شيء صارخ ظننت أنني سمعت الرجل يقول «نعم.. يتعيّن علينا الحصول على ميسي».

ميسي
ميسي واجه مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا

وتابع تفاصيل الحكاية الغريبة «جاء إليَّ بول ألدريدج في وقت لاحق وقال: غاري، الأمر مربكٌ، لا أدري ما الذي نفعله هنا. فقلت له: قدِّم العرض، ولنر ما سنتوصل إليه».

وأضاف: «في اليوم التالي، اتصل بي ديف ريتشاردز، وهو من مسؤولي الدوري الإنجليزي وقال: «غاري، هل قدمت عرضاً لليونيل ميسي؟ 70 مليون جنيه؟ هل أنت مجنون؟» ويبدو أن برشلونة، الذي كان رئيسه آنذاك خوان لابورتا قد أخبر ريتشاردز أنهم كانوا سيفكرون في العرض إذا كان حقيقياً».

لكن من حسن حظ برشلونة وجماهيره، وربما سوء حظ مانشستر سيتي أن بيروج استدرك ما فعله المدير التنفيذي قبل أن تصل الأمور إلى نقطة اللاعودة، وتم سحب العرض سريعاً، قبل أن يبت فيه مسؤولو النادي الكتالوني، وظل ميسي في صفوف برشلونة يصنع التاريخ.

وقاد ميسي برشلونة للفوز بـ34 لقباً منذ التحاقه بالفريق الأول، منها الفوز بعشرة ألقاب في الدوري الإسباني و6 ألقاب في كأس ملك إسبانيا، و8 ألقاب لكأس السوبر، بجانب 4 ألقاب في دوري أبطال أوروبا (من إجمال 5 ألقاب يملكها النادي الكتالوني عبر تاريخه)، و3 ألقاب لكأس العالم للأندية و3 ألقاب للسوبر الأوروبي، كما فاز اللاعب نفسه بالكرة الذهبية المخصصة لأحسن لاعب في العالم 6 مرات، متفوقاً على غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي فاز بالجائزة 5 مرات.

Powered by WPeMatico

الوسوم

مقالات ذات صلة