أخبار متفرقة

تحولت من امرأة إلى “شبح”.. فيديو مرعب لسيدة “احتجزها” زوجها لأكثر من عام بالحمام، قبل أن تنقذها الشرطة

ذكرت صحيفة  The Independent البريطانية، السبت 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2020، أن ضباط الحماية في ولاية هاريانا، شمال الهند أنقذوا امرأة تبلغ من العمر 33 عاماً حبسها زوجها في حمام المنزل لمدة عام.

وفق تقرير للصحيفة، فإن الفيديوهات والصور الخاصة بالحادث، أظهرت المرأة في حالة رثة وتعاني من سوء تغذية، بعد أن أُخرجت من الحمام الموجود فوق السطح في مدينة بانيبات الثلاثاء 13 أكتوبر/تشرين الأول.

في حديثها مع الصحيفة، قالت الضابطة المسؤولة في وحدة حماية المرأة وحظر زواج الأطفال، التي نفذت عملية الإنقاذ، إنها “بدت كما لو أنها لم تأكل شيئاً منذ أيام”.

كما أضافت الضابطة راجني جوبتا: “تلقيت معلومات سرية بأن امرأة محبوسة في الحمام منذ أكثر من عام. عندما وصلنا إلى هناك، وجدنا أنه كان حقيقياً”.

من جهتها، احتجزت الشرطة المحلية الزوج لاتهامه بارتكاب جرائم عنف منزلي والحبس غير المشروع، لكنه خرج الآن بكفالة بعد جلسة استماع في محكمة القضاة بعد يوم من عملية الإنقاذ.

كما أنكر الزوج الاتهامات وأخبر صحيفة The Independent بأن زوجته لم تكن على ما يرام. 

إذ أوضح قائلاً: “كانت غير متزنة عقلياً. اعتدت أن أخبرها بأن تجلس في الخارج لكنها كانت من تلقاء نفسها تذهب لتجلس في الحمام. اصطحبناها إلى الأطباء، ولكن لم يكن هناك أي تحسن في حالتها”.

فيما لم يحصل ضباط الشرطة المحلية حتى الآن على أي وثائق طبية تؤيد مزاعم الزوج.

قالت جوبتا: “يقال إنها غير متزنة عقلياً، لكننا لا نؤكد الأمر الآن. والأسرة حتى الآن لم تصدر أي سجلات طبية تدعم هذا التأكيد، والمحققون لا يزالون ينظرون في الأمر”.

وأضافت أن التحقيقات تنتظر الرأي الطبي، لكنهم لا يملكون تقريراً نهائياً بعد. وتابعت: “ومع ذلك، لا يمكن إنكار أنه إذا حُبس شخص في حمّام لأكثر من عام، فلا بد أن يؤثر ذلك على صحته العقلية”.

Powered by WPeMatico

الوسوم

مقالات ذات صلة