واصل طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية ضد تنظيم الدولة في سوريا والعراق، استهداف المناطق المأهولة بالسكان بغاراتها الجوية.

وقال ناشطون ميدانيون، إن مقاتلة حربية تابعة للتحالف شنت غارات جوية على بلدة هنيدة بريف الرقة الغربي، استهدفت إحداها المدرسة الريفية في البلدة، ما أدى إلى مقتل طفلين، وإصابة آخرين بجروح.

وأشار الناشطون إلى أن عدة غارات جوية من طيران التحالف استهدفت الأطراف الشمالية لمدينة الرقة عصر اليوم، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

كما استهدفت غارات التحالف الدولي محيط بلدة المنصورة الواقعة غرب مدينة الرقة، فيما تعرضت قرية العبارة لقصف جوي مماثل.

وشهدت بلدات (الكالطة – حلو عبد – العبارة) حركة نزوح كبيرة إلى الاراضي الزراعية جراء القصف المدفعي من قبل الميلشيات الكردية وغارات طائرات التحالف على قراهم منذ الفجر.