مرآة البلد

أردوغان: سوريا على وشك أن تمحى من الخريطة ونحن لن نقبل بذلك

صرح الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” في لقاء صحفي له في مطار “أتاتورك” الدولي، قبل توجهه إلى العاصمة البولندية “وارسو” لحضور قمة لرؤساء الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي، بأن سوريا على وشك أن تمحى من الخريطة نتيجة الأوضاع الراهنة فيها، وأكد أن بلاده لا يمكن أن تقبل بحدوث ذلك، وأشار إلى ضرورة اتخاذ القرارات المناسبة من قبل الحلف لدعم اللاجئين السوريين في تركيا.

وذكر أن تركيا استقبلت 2 مليون و700 ألف لاجئ سوري، و300 ألف لاجئ عراقي، وأنفقت في سبيلهم مبالغ طائلة، دون أن تلقى أي دعم من الحلف مطالباً إياه أن يقدم ما يترتب عليه لدعم اللاجئين المتواجدين في تركيا.

وأضاف أن التطورات في كل من سوريا والعراق تستوجب ضرورة تناول القضيتين خلال قمة “وارسو”، وقال ” في سوريا فقط الحرب مستمرة منذ 6 سنوات، هناك ما يزيد عن 600 ألف قتيل جراء الحرب، وهي على وشك أن تمحى من الخريطة بسبب ما تؤول إليه الأوضاع هناك، على الرغم من كونها دولة لها تاريخ عريق، ونحن بدورنا لا يمكننا أن نقبل بأن تمحى دولة لها جذور ضاربة في التاريخ”.

وختاماً ذكر الرئيس أردوغان، أنه سيقوم بعقد لقاءات ثنائية مع العديد من زعماء الدول المشاركة في القمة لمناقشة أبرز القضايا الساخنة على الصعيدين المحلي والإقليمي.

هذا وتستمر أعمال قمة وارسو يومي 8 – 9 تموز بمشاركة 28 رئيس دولة عضو في حلف شمال الأطلسي، أبرزها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.