مرآة البلد

أردوغان… يجب طرد قوات سوريا الديمقراطية من شمال سوريا

تعرضت الأراضي التركية خلال اليومين الماضيين لقصف مدفعي من مواقع تابعة لقوات سوريا الديمقراطية في شمال سوريا، الأمر الذي دفع القوات التركية للرد بالمثل على هذه التجاوزات، ما أدى إلى مقتل 11 عنصراً من قوات سوريا الديمقراطية، فضلاً عن إرسالها تعزيزات عسكرية إلى منطقة بالقرب من مدينة تل أبيض بريف الرقة.

وقال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” الجمعة 28 نيسان/ أبريل 2017 ” إن وحدات حماية الشعب الكردية لا تزال موجودة في منطقة شمال سوريا وإلى الغرب من نهر الفرات، ويجب طردهم من هذه المنطقة”، وجاء هذا التصريح تعقيباً على الاعتداءات الأخيرة التي طالت الأراضي التركية.

وفي مؤتمر عن الأمن والطاقة الذي عقد في إسطنبول قال الرئيس التركي: “إن من الخطأ تركيز الجهود العسكرية في سوريا على تنظيم الدولة الإسلامية وحده، ﻷن ذلك سيقوي شوكة جماعات متشددة أخرى” واصفاً قوات سوريا الديمقراطية بــ “الجماعات المتشددة”

وقد عززت مجموعات من الجيش التركي تواجدها بالقرب من مدينة تل أبيض شمال الرقة، كما أزالت الأسلاك الشائكة القريبة من ذات المدينة بهدف التقدم إليها والتوغل فيها.

ويذكر أن تركيا تعتبر “حزب العمال الكردستاني” وفرعه في سوريا “الحزب الديمقراطي الكردي السوري” وجناحه العسكري ” وحدات حماية الشعب الكردية” منظمات إرهابية تساهم في زعزعة الاستقرار داخل تركيا من خلال عمليات التفجير التي طالت مؤسسات حكومية ومواقع مدنية أدت لمقتل العديد من الأتراك.

 

 

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.