مرآة العالم

اسرائيل تكشف عن مطالبها بإقامة منطقة عازلة جنوب سوريا

قالت مصادر سياسية في إسرائيل إنها طلبت إقامة مناطق معزولة من السلاح في سوريا على طول الحدود مع الجولان، وإن هذا الطلب كان موضوع الحديث الذي أجراه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أول من أمس الخميس.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت”، أن نتنياهو بحث هاتفياً مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مسألة إقامة منطقة آمنة منزوعة السلاح في جنوب سوريا، وذلك لمنع عناصر حزب الله أو المليشيات الإيرانية من الاقتراب من الجنوب السوري.

وأضافت المصادر أن روسيا وافقت على الطلب، لكنها تشترط أن تكون المنطقة المعزولة تحت سيطرتها هي، وهو ما ترفضه إسرائيل.

وأكدت المصادر أن الحكومة الإسرائيلية تسعى لأخذ مصالحها بالاعتبار عند أي تسوية في سوريا؛ أولاً لأنها كانت قد امتنعت عن التدخل في الحرب الداخلية، موضحة: “كل الأطراف في سوريا تعرف أنه كان بإمكان إسرائيل أن تتدخل، وتحسم المعركة في الاتجاه الذي ترغب فيه، بدءاً بإسقاط نظام الأسد حتى المساهمة في تصفية (داعش). ولكنها لم تفعل، وحرصت على تقديم مساعدات إنسانية كبيرة، ومعالجة ما لا يقل عن 3 آلاف جريح سوري في المستشفيات الإسرائيلية؛ وتستحق على ذلك أن تحترم الأطراف مصالحها في منع وصول الميليشيات المسلحة، من إيران و(حزب الله) أو من المعارضة المسلحة، إلى حدودها، وتهديد أمنها”.

وقالت مصادر عسكرية في تل أبيب إن آيزنكوت “ما زال يعيش صدمة فقدان السيادة الإسرائيلية على حدود لبنان في سنوات ما قبل حرب لبنان الثانية، التي تمر الأسبوع المقبل 11 سنة على نشوبها. فهو لا يريد تكرار الأمر في الجولان، لذلك لا يوجد الآن سنتيمتر واحد من الأراضي الواقعة تحت سيطرته في الجولان لا يفرض فيها الجيش الإسرائيلي وجوده، وبالتالي يعاقب أيضاً كل من يخرق قواعد السيادة الإسرائيلية فيها”.

وبحسب مصدر عسكري إسرائيلي تحدث لموقع “i24” الإسرائيلي، فقد نفى اقتراب عناصر حزب الله أو إيران من الجولان، وقال: “حتى الآن لم يقترب هؤلاء من الجدار الحدودي الذي أقامه الجيش الاسرائيلي في هضبة الجولان”.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.