مرآة العالم

الجبير: إيران هي أكبر دولة ترعى الإرهاب في العالم

أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير اليوم الأحد 19 شباط /فبراير 2017، أمام مؤتمر الأمن في ميونخ بألمانيا أن إيران هي أكبر دولة ترعى الإرهاب في العالم.

وقال الجبير إن “التحدي في منطقة الشرق الأوسط مصدره إيران، وهي أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم، وجزء من تشريعها هو تصدير الثورة، وهي لا تؤمن بمفهوم المواطنة، وتريد من الشيعة في جميع أنحاء العالم أن يكونوا تابعين لها وليس لدولهم”.

وأكد أن “الإيرانيين يتدخلون في شؤون بلدان كثيرة ولا يحترمون القانون الدولي ويقومون بمهاجمة السفارات ويزرعون الخلايا الإرهابية النائمة في دول عدة”.

واتهم إيران بأنها عازمة على “تغيير الأنظمة في الشرق الأوسط،” مشيراً إلى أنها “الدولة الوحيدة في المنطقة التي لم يهاجمها تنظيم داعش أو القاعدة”، وهي تنظيمات إرهابية سنية، ما يثير علامات استفهام، بحسب كلمة الجبير.

وأوضح أن “إيران تتحدث دائماً عن بدء صفحة جديدة، ولكننا لا نستطيع تجاهل الحاضر. كيف يمكن أن نتعامل مع دولة تهدف إلى تدميرنا. ما لم يتغير كل هذا، يصعب التعامل معها”.

كما قال إن المجتمع الدولي يحتاج إلى وضع “خطوط حمراء” واضحة لوقف تصرفات إيران.

وتابع: “ما نسعى إليه هو أفعالاً وليس أقوالاً، هم يرسلون السلاح والصواريخ الباليستية للحوثيين، ولا بد من وجود ضغط عالمي على إيران من أجل تغيير سلوكها، وعليهم أن يدركوا أن ما قاموا به خلال 25 عاماً ليس مقبولاً”.

وكان قد دعا وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف خلال كلمة بمؤتمر ميونخ دول الخليج إلى التعاون مع إيران لمعالجة “أسباب القلق” والعنف في المنطقة، حيث قال ظريف للمندوبين في مؤتمر ميونيخ “بالنسبة للحوار الإقليمي (توقعاتي) متواضعة؛ أركز على الخليج الفارسي، ولدينا ما يكفي من المشاكل في هذه المنطقة، لذا نريد بدء حوار مع دول نعتبرها أخوة في الإسلام”.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.