مرآة البلد

السعودية تسعى لإجلاء 150 طفلاً مصاباً من حلب وتتكفل بعلاجهم

أعلنت المملكة العربية السعودية عن سعيها لإجلاء 150 طفلاً مصاباً من مدينة حلب، جراء القصف الذي تتعرض له أحياؤها بشكل مستمر.

و قال الوفد الدائم للمملكة العربية السعودية لدى منظمة الأمم المتحدة، في بيان صادر عنه مساء أمس الأربعاء 5 تشرين الأول/أكتوبر 2016، إن “المملكة العربية السعودية ستتخذ الإجراءات اللازمة بالتعاون مع الجمعية الطبية الأمريكية السورية لإخلاء الأطفال المصابين وعددهم (150) طفلاً من داخل حلب.”

و أشار الوفد في بيانه إلى أن “الأطفال المصابين سيتم إخلائهم والتكفل بعلاجهم في المستشفيات الحدودية في تركيا، ونقل من تستوجب حالاتهم علاجاً أكثر تخصصاً إلى المستشفيات المناسبة في المملكة”.

و أفاد البيان بأن المملكة العربية السعودية “ستتكفل بتأمين أجهزة الإشعاع الصدري اللازمة للمستشفيات في حلب والمناطق المجاورة لها”.

و ناشدت السعودية المجتمع الدولي بضرورة التوصل إلى وقف إطلاق النار وحقن الدماء، والعودة إلى مسار سياسي يحقق للشعب السوري تطلعاته وآماله المشروعة في الحرية والكرامة، وفقاً لبيان جنيف (1) والقرارات الشرعية الدولية.

من الجدير بالذكر بأن المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة في محافظة حلب، شمال سوريا، تتعرض لقصف جوي عنيف من قبل طيران النظام الحربي وحليفه الروسي، يوقع عشرات القتلى والجرحى بشكل يومي، جلّهم من النساء والأطفال.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *