مرآة البلد

الطيران الحربي والمروحي يواصل قصفه على مدن وبلدات ريف دمشق

واصل الطيران الحربي والمروحي اليوم 6تشرين الأول/أكتوبر 2016، قصفه على مدن وبلدات ريف دمشق الشرقي والغربي، بالصواريخ الفراغية والبراميل المتفجرة، وسط قصف مدفعي مستمر.

وقال ناشطون ميدانيون، إن الطيران الحربي شنّ غارات جوية على أحياء مدينة دوما وبلدة الأشعري في الغوطة الشرقية، ما أدى إلى مقتل مدنيَين اثنين، وإصابة العديد بجروح.

وأغار الطيران الحربي بالصواريخ الفراغية على مخيم خان الشيح وبلدة دروشا بالغوطة الغربية، ما تسبّب بمقتل امرأة وسقوط عددٍ من الجرحى.

وتزامناً مع القصف الجوي على بلدات الغوطة الغربية، قامت قوات النظام باستهداف مخيم خان الشيح بعددٍ من القذائف المدفعية.

وألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على بلدة الديرخبية، حيث وصلت حصيلة البراميل الملقاة منذ الصباح إلى أكثر من 8 براميل متفجرة، ما خلّف دماراً كبيراً في الممتلكات دون أنباء عن وقوع إصابات.

الجدير بالذكر بأن المقاتلات الحربية شنّت مساء أمس غارات جوية على المنطقة الواقعة بين مدينة دوما وبلدة الشيفونية بالغوطة الشرقية، ما أسفر عن مقتل مدني ووقوع إصابات.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.