مرآة البلد

الطيران الحربي يستهدف مدن وقرى ريف حمص الشمالي بالصواريخ الفراغية والقنابل الفوسفورية

أغارت المقاتلات الحربية اليوم 1 تشرين الأول/أكتوبر 2016، بالصواريخ الفراغية والقنابل الفوسفورية، على مدن وبلدات ريف حمص الشمالي.

و أفاد ناشطون ميدانيون، بأن الطيران الحربي شنّ غارات جوية بالقنابل الفسفورية على قرية الفرحانية، ما خلّف أضراراً مادية، دون أن تسفر عن وقوع إصابات.

و استهدف ذات الطيران الأحياء السكنية في مدينتي تلبيسة والرستن بالصواريخ الفراغية، ما أدى إلى إصابة عددٍ من المدنيين بجروح.

و تعرضت قرى الزعفرانة ودير فول وأم شرشوح لقصف جوي مماثل، تسبب بسقوط عدد من الجرحى، ودمارٍ كبيرٍ في الممتلكات.

و قامت قوات النظام المتمركزة على حاجز المؤسسة بالقرب من مدينة الحولة، باستهداف أحيائها السكنية بقذائف الدبابات والرشاشات الثقيلة، ما أسفر عن مقتل مدني.

من الجدير بالذكر، أن الطيران الحربي شنّ منتصف ليلة أمس غارات جوية على مدينة الرستن، بصواريخ محملة بمادتي الفوسفور والنابالم الحارق، المحرمتين دولياً، ما أدى إلى نشوب حرائق كبيرة، عملت فرق الدفاع المدني على إخمادها.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.