مرآة البلد

المعارضة تدمر 3 دبابات وتقتل 20 من مقاتلي الأسد وتأسر آخرين في معركة لاستعادة الديرخبية

بدأت عدة فصائل معارضة اليوم الاثنين 24 تشرين الأول/أكتوبر 2016، معركة جديدة لاستعادة السيطرة على بلدة الديرخبية في الغوطة الغربية بريف دمشق.

و قال ناشطون إن معارك عنيفة دارت على أطراف الديرخبية بين مقاتلي المعارضة وقوات الأسد، قامت خلالها الأخيرة بقصف مدفعي وصاروخي مكثف على مواقع ونقاط تمركز قوات المعارضة، بالإضافة لقيام مروحيات النظام بإلقاء البراميل المتفجرة، في محاولة منها لدعم قواتها في الاشتباكات الدائرة.

و أكد ناشطون أن مقاتلي المعارضة أفشلو محاولة قوات الأسد التقدم لعزل بلدة زاكية عن مخيم خان الشيح، واستطاعوا تدمير 3 دبابات لها خلال الاشتباكات، وكبدوها 20 قتيلاً، بالإضافة لأسرهم عدداً من عناصر القوات المهاجمة.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات المساندة لها أحكمت سيطرتها منذ ثلاثة عشر يوماً على بلدة الديرخبية في الغوطة الغربية بعد معارك عنيفة، استخدمت فيها كل أنواع القصف المدفعي والصاروخي والجوي.

وفي مكان آخر من ريف دمشق، تمكنت فصائل المعارضة من التصدي لمحاولة اقتحام شنتها قوات النظام والميليشيات المساندة لها على أطراف بلدة الريحان في الغوطة الشرقية.

فيما أغار الطيران الحربي بعددٍ من الصواريخ الفراغية على أحياء بلدة الريحان وبلدتي حرزما والشيفونية، ما خلّف عدداً من الجرحى، ودماراً كبيراً في منازل المدنيين.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *