مرآة البلد

المعارضة ترد على النظام بـ “رد المظالم” وتسيطر على عددٍ من النقاط في جبل الأكراد

أعلنت كبرى فصائل المعارضة العاملة في جبل الأكراد في الساحل السوري اليوم الإثنين 18 نيسان/أبريل 2016 عن إطلاق معركة جديدة ضد قوات النظام على عدة محاور في المنطقة.

حيث جاء في البيان الأول لـ “معركة رد المظالم” وعيداً شديداً لكل مفرزة عسكرية تخرج منها قذيفة وذلك بعد تكرار استهداف مخيمات النازحين.

ولم تتأخر الفصائل الموقعة على البيان بتنفيذ تهديدها فقامت بالتمهيد المدفعي والأسلحة الثقيلة على النقاط العسكرية في كلٍ من قلعة شلف، كنسبا، نحشبا، تل رشا، الحدادة وعين القنطرة.

كما استطاعت هذه الفصائل التقدم على الأرض والسيطرة على تلة الملك والنقاط العسكرية المتواجدة فيها وقتلت حوالي 13 عنصراً وجرحت آخرين.

وتابعت فصائل معركة رد المظالم تقدمها وسيطرت على قرية نحشبا بالكامل بالإضافة لعدة مواقع وصفتها بالهامة لكنها لم تكشف عن أسمائها حتى الآن في ظل استمرار المعارك وتصاعد وتيرتها.

وكانت قوات المعارضة قد أعلنت قبل أسبوع عن معركة “وادخلوا عليهم الباب” في محاور جبل التركمان المجاور استعادت من خلالها معظم المناطق التي خسرتها خلال فترة الهدنة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *