مرآة البلد

بالتزامن مع قصف جوي تواصل المعارك بين قوات المعارضة والنظام في حي المنشية بدرعا

تمكنت فصائل المعارضة المنضوية تحت غرفة عمليات البنيان المرصوص اليوم الاثنين 13 آذار 2017 من تحقيق المزيد من التقدم في عدة مواقع كانت تسيطر عليها قوات النظام في أحياء مدينة درعا معلنة مقتل عدد من عناصر الأسد وتكبيدهم خسائر مادية كبيرة وسط قصف جوي مكثف طال تلك الأحياء.

وقال ناشطون ميدانيون إن اشتباكات بين مقاتلي غرفة عمليات البنيان المرصوص وقوات النظام تواصلت اليوم في عدد من أحياء درعا جرى خلالها تبادل القصف بالصواريخ والمدفعية وتركزت تلك الاشتباكات في حي المنشية في ظل مقاومة كبيرة من قبل مقاتلي المعارضة واستبسالهم في المعارك الدائرة بين الطرفين.

وأضاف الناشطون بأن مقاتلات حربية استهدفت التجمعات السكنية في أحياء درعا بأكثر من 12 غارة جوية ما أسفر عن سقوط رجل وزوجته من أبناء حي طريق السد إضافة إلى وقوع دمار كبير طالَ المنازل السكنية.

وأعلنت غرفة عمليات البنيان المرصوص مقتل عدد من قوات النظام في حي المنشية بعد معارك عنيفة خاضتها الفصائل العسكرية في حي المنشية.

وساهم التقدم الذي أحرزه مقاتلو المعارضة في حي المنشية بدرعا في التخفيف عن جبهات الغوطة الشرقية بمدينة دمشق ما جعل قوات المعارضة تنتزع السيطرة على بساتين برزة بحسب مصادر في جيش الإسلام.

كما سيطرت قوات المعارضة أمس الأحد على أحد أهم المباني الاستراتيجية الذي كانت تتحصن بداخله قوات النظام والميليشيات الموالية لها في حي المنشية عقب تفجير سيارة مفخخة فيه ما أدى لمقتل القوات المتواجدة فيه وتدمير دشم عائدة لهم في المبنى.

وكانت فصائل المعارضة قد سيطرت سابقاً على العديد من الحواجز والمواقع في حي المنشية أبرزها “منطقة جامع المنشية وحاجز مخبر الرحمن وحاجز روضة العروج وكتلة النجار”.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.