أخبار متفرقة

بالصور.. طفل سوري بلغ سنّ المشيب و هو لم يتجاوز الثامنة من العمر.. فما السبب؟

تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً لطفل سوري لجأ إلى تركيا، هرباً من هول الحرب ونيرانها التي لم تنطفئ منذ خمس سنوات، و رغم أنّه ما زال في مرحلة الطفولة، إلا أنّ ملامح وجهه تجعلك في منأى عن الشك بأنّه عجوز طاعن في السنّ.

من النظرة الأولى تحسبه رجلًا مسنًّا، لكن عند التأكد من حالة الطفل محمد عبد المجيد، تستطيع الاكتشاف أنه لم يبلغ من العمر سوى 8 سنوات.

نزح عبد المجيد مع عائلته، إلى مدينة باطمان التركية، و هو يعاني من مرض الشيخوخة المبكرة، والتي تؤثر على حركته وجسده النحيل الذي لا يزيد وزنه عن 20 كلغم، ويؤثر على قدرته على التنفس جيدًا وعلى شكله الخارجي.

ويحظى مرض الشيخوخة المبكرة باهتمام خاص، نظراً للملامح اللافتة للنظر والمماثلة لشكل المسنين، ويبدو الطفل المصاب مختلفاً بشكل واضح عن نظرائه الطبيعيين من ناحية الشبه، الأمر الذي يحرمهم من طفولتهم، ويقضي عليهم، وهم دون الثالثة عشرة من العمر.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *