مرآة العالم

“بوتين” و”روحاني” يعتبران عملية إخلاء حلب خطوة هامة لإحلال السلام في البلاد

اعتبر الرئيسان الروسي “فلاديمير بوتين” ونظيره الإيراني “حسن روحاني” أن عملية إخلاء حلب من المدنيين والفصائل المعارضة وسقوطها بيد جيش النظام، خطوةٌ هامة لإحلال السلام في سوريا.

وقال الكرملين في بيان صادر عنه السبت 24 كانون الأول/ديسمبر 2016، إن الطرفين أكدا خلال اتصال هاتفي أن الانتهاء الناجح للعملية المشتركة في تحرير حلب، خطوة هامة في طريق النصر الكامل على الإرهاب في سوريا.

وأشار البيان إلى أن الطرفين اتفقا على مواصلة التنسيق الوثيق من أجل التوصل إلى تسوية سياسية في سورية، على وجه الخصوص، وإجراء مفاوضات في أستانا بين الأطراف المعنية للخروج بنتائج محددة.

وكانت مدينة حلب قد باتت تحت سيطرة جيش الأسد أول أمس، الخميس، بعد أن تم إخلاءها من المدنيين ومقاتلي المعارضة بموجب اتفاق أبرم بوساطة تركية بين النظام وحليفتيه روسيا وإيران.

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *