مرآة البلد

تراجع لقوات المعارضة في ريف درعا الغربي أمام الفصائل المناصرة لتنظيم الدولة

شهدت جبهات القتال في ريف درعا الغربي تراجعاً لقوى المعارضة أمام عدد من الفصائل المناصرة لتنظيم الدولة.

وقال أحمد الغانم، مراسل مرآة سوريا في درعا إن المنطقة الغربية شهدت اليوم الجمعة 22/4/2016 اشتباكات عنيفة مع تغطية بالأسلحة الثقيلة، من قبل تحالف شهداء اليرموك، وحركة المثنى، وكتيبة أسود الأقصى، وكتائب سرايا الجهاد، إضافة لعدد آخر من الفصائل الموالية لتنظيم الدولة، بغية التقدم تجاه النقاط التي سيطرت عليها قوات المعارضة مؤخراً. وأضاف مراسلنا أنه بعد اشتداد القصف الثقيل، واستخدام الأسلحة الرشاشة أيضاً، أعلنت تلك الفصائل السيطرة على سد سحم وحاجز العلان و الكهربا والمعصرة، بعد انسحاب قوات المعارضة من تلك النقاط .

فيما نفى ذلك إعلاميون من “ألوية الفرقان” أحد فصائل المعارضة، وقالوا إن التنظيم قد سيطر على نقطة واحدة هي سد سحم فقط.

يذكر أن المعارك تشهد ضراوة في القتال من قبل مقاتلي الفصائل المناصرة لتنظيم الدولة، كونها تقع تحت حصار مطبق من قوى المعارضة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.