مرآة البلد

تركيا تستعد لإقامة منطقة عازلة شمال سوريا بهدف منع قيام كيان كردي

بعد الضجيج الإعلامي الذي انتشرت أصداؤه في اليومين الماضيين، حول النوايا المبيتة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي بإقامة كيان كردي في الشمال السوري، ولاسيما بعد أن سيطرت قواته على مدينة تل أبيض.. جاء تصريح الرئيس التركي طيب أردوغان بعدم السماح إطلاقاً ببناء دولة في حدودنا الجنوبية شمال سوريا مهما كان الثمن، ولن نتغاضى عن عملية تغيير التركيبة السكانية في المنطقة “.
إلا أن الملفت اليوم ما ذكرته صحيفة ” يني شفق ” المحلية، والذي يُعد ترجمة عملية لما قاله أردوغان، حيث قالت: إن الجيش التركي يعد مخططاته المتعلقة بإقامة منطقة حدودية آمنة شمالي سوريا بعمق 35 كم وطول 110 كم، واشارت الصحيفة إلى أن محاولات حزب الاتحاد الديمقراطي لإنشاء دولة كردية شمالي سوريا، دفعت الحكومة التركية إلى توخي الحذر والتهيؤ لإنشاء الممر الآمن..
وأضافت الصحيفة أن قرار إقامة المنطقة الآمنة تم الاتفاق عليه بين رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو..
وكما ذكرت الصحيفة فإن رئيس أركان الجيش التركي نجدت أوزال أكد على جاهزية القوات المسلحة التركية للقيام بالعمليات العسكرية المطلوبة.. وأن رئاسة أركان الجيش وجهاز الاستخبارات التركي سيتعاونان في وضع اللمسات الاخيرة على المخطط، الذي يتضمن دخول 18 ألف جندي من بوابتي مرشدبنار وقرقامش الى عمق ثلاثة وثلاثين كيلومتر حتى يوم الجمعة القادم..
وبينت الصحيفة أن هذا التوجه ساندته آراء عدد من المصادر السياسية التي تحدثت عن ضرورة تدخل الجيش التركي لمنع سيطرة حزب الاتحاد الديمقراطي، وهو الجناح السوري لتنظيم حزب العمال الكردستاني، على الأراضي السورية الملاصقة للحدود التركية، وكذلك لمنع استمرار سيطرة تنظيم الدولة على منطقة جرابلس.. وأشارت المصادر الى أن للجيش التركي القدرة على السيطرة على شريط حدودي بعمق 40 كيلومتر باستخدام المدفعية الثقيلة، وقدراته الجوية دون الدخول في سوريا مما يساعد الجيش السوري الحر في إعلان الشريط الآمن..
إلا أن وكالة ” ترك برس ” نقلت عن وزير الخارجية التركية ” مولود جاويش أوغلو ” قوله بأن سيبحث في اجتماعه غداً الاثنين، مسألة التدخل العسكري في سوريا.. وجاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها للصحفيين أثناء زيارته لولاية ” أوردو ” في البحر الأسود، ردّاً على ما ذكرته الصحيفة التركية ” يني شفق ” والتي تحدثت عن مخطط عملية عسكرية للجيش التركي داخل الأراضي السورية..
وقال جاويش أوغلو ملمحاً إلى قضية التدخل: غداً سنقوم بالتوضيحات اللازمة بعد الانتهاء من اجتماع مجلس الأمن القومي “..

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *