مرآة البلد

حسين مرتضى يدعي أن قطر عرضت تسليم فيصل القاسم لدمشق وهذا رد إيران

ادعى الإعلامي الإيراني المؤيد لنظام الأسد ومدير قناة العالم الموالية حسين مرتضى أن قطر قدمت عرضاً لإيران يقضي بتغيير سياسة قناة الجزيرة القطرية وتسليم الإعلامي السوري فيصل القاسم إلى السلطات السورية.

وقال مرتضى في عدة تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: إن الدوحة قالت لإيران إذا كانت تزعجكم قناة الجزيرة نغير من سياستها مؤكداً أن طهران ردت بالقول:” لا لم تؤثر ولن تؤثر الناس لم تعد تصدق الجزيرة”.

وأشار مرتضى في تغريدة أخرى إلى أن الدوحة عرضت إيقاف برنامج الاتجاه المعاكس وتسليم مقدمه الإعلامي السوري فيصل القاسم إلى السلطات السورية لافتاً إلى أن طهران أجاب قائلة: إن دمشق لا تريده.

بدوره رد فيصل القاسم على مطالبات بإيقاف قناة الجزيرة مبيناً أنه «بما أن قناة الجزيرة فقدت أهميتها مصداقيتها كما تزعمون، فلماذا تتكالبون على إغلاقها.

وتجدر الإشارة إلى أن فيصل القاسم إعلامي سوري انتفض على نظام الأسد وبدأ باستضافة شخصيات سورية معارضة وأخرى مؤيدة في برنامجه الذي اشتهر من خلاله البرنامج الذائع السيط “الاتجاه المعاكس”.

يذكر أن فيصل القاسم مطلوب للجهات الأمنية السورية كافة وهو ملاحق لمعارضته النظام السوري ودعمه لأعمال إرهابية بحسب الأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *