مرآة البلد

خروج مظاهرات شعبية في ريفي دمشق وإدلب تؤكد على استمرارية الثورة السورية

شهدت الغوطة الشرقية في ريف دمشق، ومدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجمعة 17 آذار/مارس 2017، خروج مظاهرات شعبية في جمعة أطلق عليها الناشطون “6 سنين ومكملين” وذلك بالتزامن مع ذكراها السادسة.

وقال ناشطون ميدانيون، إن أهالي مدينة دوما في الغوطة الشرقية تجمعوا في ساحات المدينة عقب صلاة الجمعة، وهتفوا للثورة السورية مؤكدين على أنهم مستمرون في طريق الثورة، رغم القصف والحصار المتواصل على المدينة.

كما خرج العديد من المدنيين في مدينة كفربطنا بالغوطة الشرقية، في مظاهرة جدّدوا فيها مطالب الثورة السورية الأساسية.

وشهد حي جوبر الدمشقي خروج مظاهرة شعبية طالبت بالحرية الفورية للمعتقلين في سجون نظام بشار الأسد.

وتظاهر العشرات في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، وقاد المظاهرة المنشد “عبد الباسط الساروت” معيداً ذكرى انطلاقة الثورة بأناشيده.

وفي تاريخ 18 آذار/مارس 2011، انطلقت الثورة السورية من مدينة درعا بعد أن خرج أهالي المدينة في مظاهرات سلمية تحت اسم “جمعة الكرامة”، عقب إقدام قوات النظام على اعتقال عدد من الأطفال، على خلفية شعارات كتبت على جدران أحد المدارس، تطالب بإسقاط نظام بشار الأسد.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *