مرآة البلد

درع الفرات تبسط سيطرتها على مدينة الباب بريف حلب

أعلنت وسائل إعلام تركية الخميس 23 شباط/فبراير 2017، عن تمكّن قوات درع الفرات من بسط سيطرتها بالشكل الكامل على مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وقالت وكالة الأناضول التركية إن فصائل المعارضة المنضوية في غرفة عمليات درع الفرات تقوم حاليا ًبتمشيط الألغام التي خلفها تنظيم الدولة، مشيرة إلى أن التنظيم ترك كمّاً هائلاً من الألغام في كل أرجاء المدينة.

وكانت قوات درع الفرات قد حققت أمس، الأربعاء، تقدماً كبيراً في المدينة وتمكنت من السيطرة على مساكن الضباط، والمحكمة الشرعية، ومبنى الأوقاف والمركز الثقافي، ودواري “الشارع الجديد والسنتر”، وأبنية “الأمن العسكري” و”أمن الدولة” و”البريد” وذلك عقب معارك عنيفة خاضتها ضد تنظيم الدولة.

وتعتبر مدينة الباب أكبر معاقل تنظيم الدولة في ريف حلب، وتشهد منذ عدة أسابيع معارك عنيفة بين مقاتلي المعارضة وعناصر التنظيم، عقب هجوم شنته قوات درع الفرات بدعم من الجيش التركي بهدف التقدم في المدينة والسيطرة الكاملة عليها.

وأطلقت تركيا في شهر آب/أغسطس من العام الماضي معركة درع الفرات بمشاركة عدد من الفصائل المعارضة، بهدف تطهير المناطق السورية الحدودية معها من تنظيم الدولة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.