مرآة البلد

درع الفرات تجدد محاولاتها التقدم نحو مدينة الباب بريف حلب

جددت اليوم الثلاثاء 27/12/2016 قوات درع الفرات المدعومة من الجيش التركي محاولاتها للتقدم في مناطق مدينة الباب بريف حلب إلا أن عناصر تنظيم الدولة تمكنوا من التصدي لتلك المحاولات وسط قصف من الطائرات الحربية التركية على مواقع التنظيم في الريف الشمالي الشرقي للمدينة ما أدى لتدمير عدد من مواقع ونقاط التنظيم في المنطقة.

وقال ناشطون إن اشتباكات عنيفة اندلعت صباح اليوم بين مقاتلي درع الفرات وعناصر التنظيم في نقطة مزارع قرية الأزرق والنقاط المحيطة بها جرى خلالها تبادل القصف بكافة أنواع الأسلحة وتمكن عناصر التنظيم من صد هجوم قوات درع الفرات ومنعهم من التقدم في المنطقة رغم كثافة القصف الجوي من المقاتلات الحربية التي استهدفت مواقع الاشتباكات وأسفرت عن مقتل عدد من عناصر التنظيم وخسائر مادية للطرفين.

وأشار الناشطون إلى أن المقاتلات الحربية التركية قصفت مستهدفة أحياء مدينة الباب الشمالية والشرقية ومنطقة المقبرة قرب المدخل الشمالي لبلدة بزاعة المحاذية لمدينة الباب والأطراف الشرقية لجبل عقيل الاستراتيجي ما أدى لتدمير عدد من مواقع وتحصينات التنظيم إضافة إلى وقوع عدة إصابات في صفوفهم.

تشهد مناطق مدينة الباب بريف حلب قصفاً جوياً مكثفاً يستهدف مواقع وتحركات تنظيم الدولة داخل المدينة وفي محيطها بهدف تدمير تحصيناته ونقاط تمركزه وبالتالي إضعافه ليتمكن مقاتلو المعارضة من اختراق خطوطه الدفاعية الأولى واقتحام مدينة الباب والسيطرة عليها.

يذكر أن تركيا أطلقت عملية درع الفرات في آب الماضي لدعم مقاتلي المعارضة بهدف طرد تنظيم الدولة من مدينة الباب ومنع أي تواجد لوحدات حماية الشعب الكردية من المنطقة الحدودية مع سوريا.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *