مرآة البلد

درع الفرات تحرز تقدماً كبيراً في مدينة الباب وتسيطر على نقاط جديدة

واصلت فصائل المعارضة المنضوية في غرفة عمليات “درع الفرات” تقدّمها في مدينة الباب الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، بريف حلب الشرقي، وسيطرت على نقاط جديدة، وذلك بمساندة من الجيش التركي.

وقال ناشطون ميدانيون، إن قوات درع الفرات سيطرت الأحد 12 شباط/فبراير 2017، على مزرعة الشهابي عند مدخل مدينة الباب من الطرف الشمالي، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم الدولة، أسفرت عن مقتل 14 عنصراً في صفوف الأخير.

وتأتي هذه المعارك بالتزامن مع قصف مدفعي وجوي تركي عنيف بهدف الإسراع بالسيطرة على مدينة الباب وطرد عناصر التنظيم منها.

وأحرزت قوات درع الفرات مؤخراً تقدماً كبيراً في مدينة الباب، حيث تمكّنت من السيطرة على عدة مواقع هامة على أطراف المدينة كان تنظيم الدولة يتحصن بها، وما تزال تخوض أشدّ المعارك ضد عناصر التنظيم بهدف طردهم من المدينة والسيطرة عليها بالشكل الكامل.

 

 

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.