مرآة البلد

ضحايا وجرحى بقصف جوي روسي على مدينة حلب وريفها

شنت الطائرات الحربية الروسية اليوم السبت 8 تشرين الأول/أكتوبر 2016، عدة غارات على مدينة حلب وريفها، كما قامت قوات النظام بقصف أحياء حلب الشرقية براجمات الصواريخ، ما أسفر عن سقوط عدد من الضحايا والجرحى.

وقال ناشطون، إن طفلين قتلا وأصيب مدنيين آخرين، جراء قصف جوي شنه سلاح الجو الروسي على منطقة المزرعة ومعمل السكر بالقرب من بلدة مسكنة الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة في ريف حلب الشرقي.

كما قامت طائرات روسية بشن غارات بالقنابل العنقودية على مدينة دارة عزة وجمعية الرحال ببلدة كفرناها في ريف حلب الغربي، دون أنباء عن وقوع إصابات.

وأغار سلاح الجو الروسي بالصواريخ الفراغية على منطقة الإيكاردا وبلدة الزربة في ريف حلب الجنوبي، دون أنباء عن وقوع إصابات.

كما قامت قوات النظام ليلاً بقصف حي البلاط في منطقة حلب القديمة، براجمات الصواريخ من مواقع تمركزها بتلة الشيخ يوسف، ما أسفر عن مقتل طفل وإصابة والده.

وطال القصف براجمات الصواريخ أحياء مساكن هنانو والقاطرجي وقاضي عسكر، دون أنباء عن وقوع إصابات.

من جهة أخرى، دارت اشتباكات بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة وبين فصائل المعارضة من جهة أخرى في محاولة للأولى التقدم والسيطرة على نقاط جديدة.

ويذكر أن ستة مدنيين أصيبوا، أمس الجمعة جراء غارات جوية شنتها طائرات حربية روسية على مناطق في حلب وريفها.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.