مرآة البلد

غارات روسية بالفوسفوري والعنقودي تطال مناطق في ريف إدلب

شن الطيران الحربي الروسي، فجر اليوم الخميس 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2016، عدة غارات بالقنابل الفوسفورية والعنقودية مستهدفاً مدن وبلدات في ريف إدلب، ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

وحسب ناشطين فإن الطيران الروسي استهدف بلدة تفتناز ومطارها العسكري مستخدماً القنابل الفوسفورية والعنقودية ما تسبب بإصابة عدد من المدنيين بجروح إضافة لإصابة عدد من مقاتلي المعارضة المتمركزين داخل المطار.

وقصف الطيران الروسي أيضاً الأحياء السكنية لمدينة سراقب بالقنابل العنقودية دون ورد أنباء عن سقوط ضحايا.

هذا وتأتي هذه الغارات التي تركزت في ريف إدلب الشرقي بعد ساعات قليلة من استهداف ذات الطائرات لقرية الجانودية التابعة لناحية جسر الشغور في الريف الغربي لمدينة إدلب بعدة غارات جوية ما أدى لمقتل مدني وإصابة آخرين بجروح.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *