مرآة البلد

فصائل المعارضة تستعيد مواقع في الغوطة الغربية وتكبد قوات الأسد قتلى وأسرى

أعلنت عدة فصائل من المعارضة، اليوم الثلاثاء 4 تشرين الأول/أكتوبر 2016، بدء معركة لاستعادة النقاط التي سيطرت عليها قوات الأسد في محيط اللواء 75 وبلدة الديرخبية، بريف دمشق الغربي.

و أفاد ناشطون بأن مقاتلي المعارضة هاجموا مواقع لقوات الأسد كانت قد سيطرت عليها قبل عدة أيام، في محيط اللواء 75، وعلى محور الوادي بين بلدتي الديرخبية والمقيليبة، وذلك بعد التمهيد الناري على تلك المواقع بالرشاشات الثقيلة وقذائف الهاون.

و أكد الناشطون أن قوات المعارضة تمكنت من استعادة السيطرة على عدة النقاط، بعد تكبيدها لقوات النظام عدة قتلى وجرحى، وتدمير دبابة وإعطاب آليات له، وأسر 4 من مقاتليه.

و إثر ذلك شن الطيران الحربي لقوات الأسد عشرات الغارات الجوية على مناطق الاشتباكات، و ألقى الطيران المروحي أكثر من 20 برميلاً متفجراً على المباني السكنية في المقيليبة، ما أدى إلى دمار كبير فيها، فيما اشتعلت منازل المدنيين جراء القصف المكثف، بالرشاشات الثقيلة ومدافع الهاون، من قبل ميليشيات الاسد، الذي استهدف حي الوادي وأطراف حي المعلية.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.