مرآة البلد

فصائل المعارضة تصد هجوماً لقوات النظام وتكبدها خسائر بشرية ومادية غربي حلب

حاولت قوات النظام والميليشيات الموالية لها اليوم السبت 1 نيسان/ أبريل 2017، التقدم نحو مواقع فصائل المعارضة غربي مدينة حلب، حيث تمكنت المعارضة من صد الهجوم وتكبيد قوات النظام خسائر بشرية وعسكرية، وسط قصف جوي روسي طال عدة قرى وبلدات في ريفي حلب الغربي والجنوبي.

وقال ناشطون ميدانيون، إن قوات النظام والمليشيات الموالية لها جددت هجومها نحو المواقع التي تسيطر عليها فصائل المعارضة غربي مدينة حلب حيث دارت اشتباكات بين الجانبين على أطراف حي جمعية الزهراء وجامع الرسول الأعظم، وحاولت مجموعات من لواء القدس الفلسطيني الموالي للنظام التقدم نحو عدة كتل بنائية مشرفة على دوار المالية، إلا أن مقاتلي المعارضة تمكنوا من التصدي لهم وإجبارهم على التراجع إلى النقاط التي تقدموا منها.

كما تمكن مقاتلو المعارضة من قتل عدد من عناصر لواء القدس بالإضافة إلى تدمير مدفع رشاش عيار 14.5 محمول على بيك آب قرب دوار المالية بعد استهدافه بصاروخ مضاد للدروع.

كذلك تمكن مقاتلو المعارضة من صد هجوم آخر لقوات النظام على أطراف تل البنجيرة الاستراتيجي المشرف على خطوط إمداد قوات النظام بريف حلب الجنوبي حيث دارت اشتباكات بين الجانبين وسط قصف جوي روسي طال كلاً من بلدات المنصورة وخان طومان وكفرناها.

وتسعى قوات النظام جاهدة للتقدم على حساب فصائل المعارضة غربي مدينة حلب إلا أن المعارضة تتمكن في كل مرة التصدي للهجوم وتكبيد قوات النظام خسائر في الأرواح والعتاد.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *