مرآة البلد

في حلب.. الميليشيات الكردية تواصل نهش المناطق المحررة و تنظيم الدولة يقصف عين العرب

حلب المدينة:
استهدفت وحدات الحماية الكردية المتمركزة في حي “الشيخ مقصود” طريق الكاستيلو الاستراتيجي وحاولت التقدم باتجاه حي الهلك الذي تسيطر عليه قوات المعارضة السورية المسلحة حيث جرت اشتباكات بين الطرفين.
كما خرجت عدة مظاهرات في أحياء المدينة التي تسيطر عليها المعارضة تطالب بتشكيل جيش موحد يضم كافة فصائل المعارضة.
و أصدرت المحكمة الشرعية بحلب عفواً عاماً عن المساجين الذين بقي من حكمهم سنة أوأقل ممن أمضوا نصف محكوميتهم على الأقل.

الريف الشمالي:
قوات الحماية الكردية وجيش الثوار المنضويان تحت مسمى “قوات سوريا الديمقراطية” يسيطران على مدينة “منغ” ومطارها العسكري بين مدينتي “إعزاز” و”تل رفعت” بغطاء جوي روسي.
كما شنّ الطيران عدة غارات على قرى حيان وبيانون ومدن عندان وحريتان وبابيص وتل رفعت.
وفي جبهة “باشكوي” استطاعت قوات المعارضة تدمير جرافة لقوات النظام بصاروخ “تاو” المضاد للدورع كما دمرت أيضاً سيارة لقوات النظام في بلدة معرسته الخان بصاروخ “تاو”.
كما أعلن المكتب الإعلامي في مدينة دارة عزة عن فتح الطريق المؤدي من دارة عزة الى عفرين بالاتجاهين اعتباراً من الغد مع السماح بمرور الأشخاص والبضائع والمواد الغذائية.

الريف الجنوبي:

أما في الريف الجنوبي تمكنت قوات المعارضة السورية المسلحة من استعادة السيطرة على قرية هوبر و قتلها حوالي 20 عنصراً من قوات النظام والمليشيات الموالية له كما استمرت الاشتباكات العنيفة في حرش خان طومان والعطشانة الشرقية وتل أبو رويل.

الريف الشرقي:

قصف تنظيم “الدولة الاسلامية” بقذائف الهاون مناطق في ريف مدينة عين العرب (كوباني) وأعلنت وكالة أعماق التابعة للتنظيم عن تمكنه من تدمير دبابة لقوات النظام في الإشتباكات الجارية غرب مطار كويرس بالقرب المحطة الحرارية.
كما استهدف الطيران الروسي مدينة الباب وتادف بعدة غارات جوية.

تأتي هذه التطورات في وقت ما يزال فيه عشرات الألاف من نازحي ريف حلب الشمالي يعيشون ظروفًا إنسانية صعبة على الحدود السورية التركية.

https://youtu.be/wl5xZ30Zxt8

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *