مرآة البلد

قتلى وجرحى لقوات النظام على جبهة صوران بريف حماة

قتل أكثر من 20 عنصراً لقوات النظام بينهم ضباط، اليوم الجمعة 28 تشرين الأول/أكتوبر 2016، جراء استهدافهم بصاروخ مضاد للدروع من قبل “جيش العزة” التابع للمعارضة، على جبهة صوران بريف حماة الشمالي.

وأفاد ناشطون، أن مقاتلو جيش العزة رصدوا عدداً من عناصر قوات النظام على أطراف مدينة صوران واستهدفوا بصاروخ تاو “حاجز المكاتب” المعروف بحاجز المدفعية الثقيلة، ما أسفر عن مقتل أكثر من 20 عنصراً بينهم ضباط، كما تمكن مقاتلو المعارضة من قنص أربعة آخرين كانوا يحاولون إعادة التمركز غربي المدينة.

وأكد المكتب الإعلامي لـ”جيش النصر” على مواقع التواصل الاجتماعي، أنه تم تدمير مدفع 57 لقوات النظام عند حاجز سعدو قرب بلدة معان في ريف حماة الشمالي الشرقي.

من جهة أخرى، استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة قرية الحويز بريف حماة الغربي، من مواقع تمركزها بحاجز قبر فضة، دون وقوع إصابات.

ويذكر أن قوات النظام تمكنت يوم أمس الخميس، من بسط سيطرتها على مدينة صوران بريف حماة الشمالي بعد قصف جوي عنيف شنته على المدينة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.