مرآة البلد

قتلى وجرحى نتيجة قصفٍ بالبراميل المتفجرة على قرى وبلدات ريف إدلب

قصف الطيران المروحي، اليوم 24آب/ أغسطس 2016، بالبراميل المتفجرة قرية الجانودية التابعة لريف جسر الشغور غربي إدلب، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.
وقال “أحمد خطيب” مراسل مرآة سوريا في إدلب، إن مروحيات النظام ألقت أربعة براميل متفجرة على أطراف قرية الجانودية، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص، بينهم طفلة، وإصابة عدد آخر من المدنيين.
وأفاد مراسلنا، بأن فرق الدفاع المدني سارعت إلى مكان سقوط البراميل لإنقاذ الجرحى ونقلهم إلى المراكز الطبية.
وبالمثل، ألقى الطيران المروحي عدداً من البراميل المتفجرة على أطراف قرية الشغر، ما خلف دماراً كبيراً في ممتلكات المدنيين.
وقام الطيران الحربي بشنّ غارات جوية على مدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي، ما تسبب بسقوط عدد من الجرحى.
كما أغارت المقاتلات الحربية على بلدتي تلعاس وكرسعة في ريف إدلب الجنوبي، وبلدة شلخ في الريف الشمالي.
يذكر أن الطيران الحربي شنّ ليلة أمس غارات جوية على مدينة بنش في ريف إدلب الشرقي ، ما تسبب بمقتل طفلة وإصابة آخرين بجراح متفاوتة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *