مرآة البلد

قصف روسي على المناطق المحررة في أرياف حلب، و الأكراد يطالبون أمريكا بحمايتهم من تركيا

(ريف حلب – 26/4/2017) شنّت طائرات حربية روسية غارات جوية على عدة قرى و بلدات في ريفي حلب الجنوبي و الغربي، فيما تعرضت بلدات محاذية للشريط الحدودي مع تركيا، و خاضعة لسيطرة الميليشيات الكردية إلى قصف مدفعي تركي خلف عددًا من القتلى و الجرحى.

و قال جمعة علي، مراسل مرآة سوريا في حلب إنّ مقاتلات جوية روسية قصفت بصواريخ فراغية قريتي برج عزاوي و المربع في ريف حلب الغربي، و بلدات كفرناها و خان العسل و كفرعمة و مدينة الأتارب في الريف الغربي، ما أدى إلى وقوع جرحى في صفوف المدنيين.

و اندلعت اشتباكات متقطعة بين فصائل المعارضة السورية و قوات سوريا الديمقراطية التي تهيمن عليها الميليشيات الكردية في محيط قريتي مرعناز و سيجراز شماليّ حلب.

و قالت وسائل إعلام كردية إنّ بلدات المالكية و فرفركه و قره بابا و شيل تحته تعرضت لقصف مدفعي تركي، أدى إلى مقتل عدد من عناصر الميليشيات الكردية و جرح آخرين.

و أعلنالجيش التركي أنه رد على قصف الميليشيات الكردية الذي طال الأراضي التركية الجنوبية، باستهداف مناطق انطلاق القذائف.

و كانت طائرات حربية تركية قد شنّت غارات جوية على عدة نقاط تسيطر عليها الميليشيات الكردية خلال اليومين الماضيين، و هو ما دفع الأكراد الموالين لتلك الميليشيات إلى مطالبة الولايات المتحدة الأمريكية بحمايتهم، و فرض منطقة حظر جوي فوق مناطقهم.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.