مرآة البلد

قصف عنيف بالبراميل المتفجرة والقذائف الصاروخية ودمار كبير في مباني داريا ومرافقها

شهدت مدينة داريا اليوم الأربعاء 20 تموز 2016، قصفاً عنيفاً من طيران النظام المروحي، بالإضافة لمختلف أنواع القذائف الصاروخية، ما خلف دماراً هائلا في المباني السكنية.

وقال ناشطون إن هذا القصف اليومي المتكرر يأتي بالترافق مع محاولات قوات الأسد اقتحام داريا، والتي تلقى صموداً ورداً من فصائل المعارضة في المدينة المحاصرة.

وأفاد الناشطون أن طائرات الأسد المروحية استهدفت منذ ساعات الصباح الأولى، مختلف المواقع في داريا ومبانيها السكنية بأكثر من 18 برميلاً متفجراً، كما استهدفت قوات النظام المدينة بقصف مدفعي وصاروخي عنيف من مواقع تابعة لها في جبال معضمية الشام.

وشهدت المدينة تواصلاً للاشتباكات خلال تصدي فصائل المعارضة لقوات الأسد التي حاولت التقدم على بعض الجبهات.

فيما سقط أحد عناصر الدفاع المدني في المدينة ضحية للقصف أثناء قيامه بإزالة الأنقاض التي خلفها قصف الطائرات على أحياء المدينة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *