مرآة البلد

كيلومتر واحد فقط يفصل قوات درع الفرات عن مدينة الباب شمال حلب

تقدمت فصائل المعارضة المدعومة من تركيا، الثلاثاء 15 تشرين الثاني/نوفمبر 2016، باتجاه مدينة الباب في ريف حلب الشمالي وباتت على بعد كيلومترٍ واحد منها.


وقال ناشطون ميدانيون، إن قوات درع الفرات قامت بشنّ هجومٍ على مواقع تنظيم الدولة، شمال شرق مدينة الباب، اندلعت على إثره اشتباكات بين الطرفين استمرت لساعات، تمكّنت خلالها فصائل المعارضة من السيطرة على قرية “قباسين” الاستراتيجية.


وتتجهز فصائل المعارضة المدعومة بغطاء جوي ومدفعي تركي، لاقتحام مدينة الباب، وذلك عقب إحكامها السيطرة على محيطها.


وكان نائب رئيس الوزراء التركي “نعمان قورتولموش” قد أعلن الاثنين، عن تجدّد الدعم التركي الجوي لفصائل المعارضة المنضوية في غرفة عمليات “درع الفرات”.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *