مرآة البلد

لبيك داريا.. من القنيطرة، معركة جديدة لألوية الفرقان في أول يوم من رمضان

أعلنت “”ألوية الفرقان”، التابعة لفصائل المعارضة، اليوم الإثنين 6 حزيران 2016، أول أيام رمضان المبارك، انطلاق معركة “لبيك داريا” ضد قوات الأسد، في محافظة القنيطرة.

وجاء في بيان حول المعركة أصدره الفصيل المعارض “حين تذكر داريا ينفتح الفكر والضمير على كل قيم الرجولة والصمود…. لأجل تلك البقعة المباركة وأولئك الرجال الأنقياء هبت ألوية الفرقان معلنة بدء معركة لبيك داريا”.

وأوضح “صهيب الرحيل” الناطق الإعلامي باسم “ألوية الفرقان”، أن الهدف من المعركة هو تحرير كل من تل كروم وبلدة جبا وسرية منط الحصان، وأنها تأتي بغية تخفيف الضغط العسكري الذي يمارسه النظام والمليشيات المساندة له على مدينة داريا المحاصرة.

وفي الشأن الميداني للمعركة، نقل مراسل مرآة سوريا “أحمد غانم” عن المكتب الإعلامي لـ “ألوية الفرقان”، أنه تم تحرير بلدة الدوحة التي تبعد 300 متراً عن تل كروم العسكري، كما تم تدمير مضاد 12.7 على قمة تل كروم بعد استهدافه بالمدافع مضادة الدروع .

وأضاف مراسلنا، أنه تم رصد خروج دبابات وآليات ثقيلة، تابعة لقوات الأسد من “اللواء 121″، باتجاه محافظة القنيطرة، إضافة لعدد من سيارات الزيل العسكرية تقل شبيحة وسيارات تحمل مضادات، شوهدت متوجهة إلى خان أرنبة، تم استقدامها من ريف دمشق.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.