مرآة البلد

لتكن بلدتنا نظيفة كبيوتنا .. حملة أطلقها المجلس المحلي لتنظيف بلدة نصيب في درعا

أطلق المجلس المحلي في بلدة نصيب الحدودية في محافظة درعا المحررة أمس الاثنين 18/تموز، حملة تطوعية تحت عنوان “لتكن بلدتنا نظيفة كبيوتنا” والتي تهدف لتنظيف بلدة نصيب بشكل كامل.
وأفاد مراس مرآة سوريا في درعا “أحمد غانم” أن الحملة التي بدأت الأمس ساهمت فيها فعاليات مدنية وعسكرية إضافة لمتطوعين من أهالي البلدة.
وفي تصريح أدلى به رئيس المجلس المحلي لبلدة نصيب “وليد الشريف” لموقع “مرآة سوريا” قال:” إن الحملة أتت بعد جولة ميدانية لرئاسة المجلس المحلي داخل البلدة مطلع الشهر الجاري, حيث تم ملاحظة وجود تجمعات للقمامة في العديد من أماكن البلدة رافقها روائح مزعجة وتجمع للحشرات والقوارض”.
وأضاف الشريف “تم اتخاذ قرار الحملة بعد المشاورة مع أعضاء المجلس المحلي وطلب الدعم من كافة الفصائل والفعاليات المتواجدة في البلدة لمد يد العون للمباشرة بالحملة”.
وتعتبر هذه الحملة الأولى من نوعها وبادرة قد تساهم في تشجيع المجالس المحلية الأخرى في محافظة درعا على العمل لتلبية احتياجات الأهالي من الخدمات الضرورية للحفاظ على النظافة العامة وإظهار بلداتهم بأجمل وأبهى صورة ممكنة.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *