مرآة العالم

لهذا السبب تنحى رئيس الوزراء التركي وعدد من وزرائه عن مناصبهم لبضع دقائق

تنحى رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم وعدد من وزرائه اليوم الأحد 23 نيسان/أبريل 2017 عن مناصبهم لبضع دقائق إلى كوكبة من الأطفال الأتراك الذين تسلموا تلك المناصب في تقليد سنوي اعتاده المسؤولون الأتراك خلال طقوس الاحتفال بـ “عيد الطفولة والسيادة الوطنية” في الثالث والعشرين من نيسان كل عام.

واستقبل يلدريم مقر رئاسة الوزراء بالعاصمة أنقرة احتفالا بعيد الطفولة وزير التربية التركي عصمت يلماز ومجموعة من الأطفال حيث قام بالتنازل عن منصبه لصالح الطفل ياغيز أفه كجه والذي يبلغ من العمر 11 عاماً وفق ما أوردته وكالة الأناضول.

وتسلم الطفل أفه كجه مقعد رئيس الوزراء ثم ترأس اجتماعاً رمزياً لمجلس الوزراء في قاعة الاجتماعات بمشاركة الأطفال الذين تقلدوا مناصب الوزراء.

وتبادل الأطفال الحوار والنقاش مع رئيس الوزراء الذي استمع من الوزراء لعرض عن سير أعمال وزاراتهم والمشاريع المنفذة.

وكان يلدريم ألقى كلمة بهذه المناسبة رحب فيها بالأطفال الصغار مهنئاً إياهم بعيدهم الطفولي واصفاً الأطفال بالنجوم التي تنير مستقبل البلاد.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد تنحى في 23 نيسان من العام الماضي لطفلة عن منصبه لعدة دقائق في تعبير رمزي بمناسبة عيد “السيادة الوطنية والطفولة” الذي يوافق 23 أبريل/ نيسان من كل عام.

واعتاد المسؤولون الأتراك في الثالث والعشرين من كل عام على استقبال الأطفال والتنازل عن مناصبهم لدقائق معدودة ضمن طقوس الاحتفال بعيد الطفولة والسيادة الوطنية.

والجدير بالذكر أن تركيا احتفلت اليوم الأحد بعيد الطفولة المتزامن مع الذكرى السابعة والتسعين لانعقاد أول جلسة لمجلس الأمة التركي (البرلمان) وهو ما يعرف بعيد السيادة الوطنية الموافق لـ 23 من أبريل/ نيسان من كل عام وسط فعاليات فنية وثقافية وأنشطة مختلفة في جميع المدن والبلدات التركية.

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.