مرآة العالم

متطوعون أتراك يتكفلون بعلاج 6 أطفال سوريين إصاباتهم خطيرة

أعلن مواطنون أتراك من ولاية أنطاليا التركية عن تكفلهم بمساعدة 6 أطفال سوريين مصابين بحروق وبعضهم مبتور الأعضاء نتيجة تعرضهم للقصف من الطائرات الحربية في سوريا.

وقام المتطوعون الأتراك بنقل الأطفال عبدو باجو، وخديجة شيخ، وعائشة سلّوم، وعبد السلام الناصر، وكنعان ناصر، وأمينة إسماعيل، من سوريا إلى أنطاليا بغرض علاجهم ورعايتهم.

في حين قدم نادي بشيكطاش التركي الرياضي، منزلاً استأجره للأطفال، وزوده بجميع اللوازم المنزلية، في حين تكفل رجل أعمال سعودي بتكاليف العمليات الجراحية التي خضعوا لها.

وقال “يشار قوجه دال” أحد المتطوعين لعلاج الأطفال في حديثه للإعلام التركي، :”إنهم لا يتبعون أي جمعية أو منظمة، وإنما اختار هو ومجموعة من أصدقائه علاج الأطفال السوريين بمساعيهم الشخصية” يساعدهم في ذلك طبيب جراحة التجميل “عمر أوزكان”، الذي تكفّل بإجراء عمليات التجميل للأطفال الستة.

يذكر أن أكثر من 200 طفل سوري مصابون بحالات حروق شديدة، ينتظرون من يعالجهم في تركيا، حيث تم إجراء عمليات جراحية لخمسين طفلاً سورياً جريحاً حتى الآن، في حين ينتظر 30 طفلاً خضوعهم لعمليات في الوقت الراهن.

 

الوسوم
العطار التركي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.